جمعية تأهيل ترعى برنامج بناء القدرات البشرية في مجال المسؤولية المجتمعية في الوطن العربي)

وقعت جمعية تأهيل اتفاقية تعاون مع الشبكة الإقليمية للمسؤولية المجتمعية وذلك في قاعة الاجتماعات بمبنى الأمانة العامة بالجمعية بحضورعدد من القيادات في الجمعية وقد مثل الجمعية بتوقيع هذه الاتفاقية الأستاذ: فهد بن علي الوهيبي الأمين العام للجمعية، فيما مثل معهد الشبكة الإقليمية الأستاذ عبداللطيف محمد العلي، العضو المنتدب للشبكة، وتتمثل هذه الاتفاقية على التعاون في اطلاق برنامج مهني معني ببناء القدرات البشرية تحت عنوان (برنامج جمعية تأهيل لبناء القدرات البشرية في مجال المسؤولية المجتمعية في الوطن العربي) وتتولى الشبكة إدارة وتنظيم البرامج التدريبية برعاية ودعم من جمعية تأهيل هذا وسيتم تقديم عشر برامج تدريبية بمعدل برنامج تدريبي واحد في كل شهر وذلك خلال الفترة ما بين 1 أكتوبر 2022 وحتى 30 سبتمبر 2023 والذي سيقدم عبر تقنيات التعليم (عن بعد) الى جانب عقد برامج حضورية حيث تشتمل البرامج على عدد من المواضيع ومن أهمها، برنامج تدريب مدربين في مجال استراتيجيات دمج الأشخاص ذوي الإعاقة، وبرنامج الرخصة الدولية للمشروعات الإنسانية، وبرنامج قياس العائد الاجتماعي للمشروعات الإنسانية، وبرنامج مختص بالجانب المهني في مجال الاستثمار الاجتماعي، وبرنامج المستشار المعتمد في مجال إدارة المنح المالية وفقًا لمبادئ المسؤولية المجتمعية، وبرنامج تأهيل المؤسسات في مجال إعداد تقارير الاستدامة GRI ,وبرنامج استشاري دولي في تطبيقات الاستدامة، وبرنامج إعداد قادة أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، وبرنامج مختص في مجال حوكمة المؤسسات، وتهدف جمعية تأهيل والشبكة الإقليمية من إقامة هذا البرنامج الى المساهمة في  بناء القدرات البشرية في مجال المسؤولية المجتمعية في الوطن العربي وتطويرها وإكسابها الخبرات اللازمة لتساهم في تطوير القطاعات التي تعمل بها وتنقل الخبرات والتدريب للعاملين فيها مما سوف يحقق هذا البرنامج اثرا كبيرا الجدير بالذكر ان التسجيل في هذا البرنامج متاح لمن يرغب المشاركة في الوطن العربي، وأشار الأستاذ عبداللطيف محمد العلي، العضو المنتدب للشبكة بأن هذه الاتفاقية مع جمعية تأهيل تأتي امتداداً للتعاون بين الشبكة والجمعية فهذه الشراكة هي شراكة جديدة تضاف لعلاقة مؤسستين التي امتدت لسنوات عديدة حققنا من خلالها معاً إنجازات عديدة لصالح دعم الممارسات المسؤولة في مجتمعاتنا، وبهذه المناسبة أقدم شكري وتقديري بإسمي ونيابة عن كافة المسؤولين بالشبكة، لمجلس إدارة جمعية عنيزة للخدمات الإنسانية (تأهيل) وفريق عملها المتميز للجهود المبذولة لتطوير الاتفاقية المتخصصة في بناء القدرات البشرية في مجال المسؤولية المجتمعية في منطقتنا العربية، حيث يعد برنامج جمعية تأهيل لبناء القدرات البشرية في مجال المسؤولية المجتمعية في الوطن العربي، هو برنامج مهني نوعي سيفتح المجال للكثير من الباحثين عن الفرص التدريبية المتخصصة ومتقدمة في مجال المسؤولية المجتمعية، سوا في المملكة العربية السعودية أو في الدول العربية الأخرى للاستفادة منها والارتقاء المعرفي والمهاري من خلالها، وذلك برعاية ودعم من جمعية تأهيل لهذا البرنامج المهني العربي والذي سيتم بموجبه توفير فرص تدريبية للطامحين في احتراف هذا المجال برعاية ودعم من قبل جمعية تأهيل، متمنياً من الله سبحانه وتعالى ان يكون لهذه الشراكة اثرًا ايجابياً على بناء قدرات القاعدة لمواردنا البشرية في منطقتنا العربية بإذن الله.  

اكتب تعليقاً
الاسم
أضف تعليقاً