w w w . o n a i z a h . o r g . s a


مركز الخنينية للتمكين الوظيفي والاجتماعي لذوي الإعاقة

​       

يعد مشروع مركز الخنينية للتمكين الوظيفي والاجتماعي للأشخاص ذوي الإعاقة من المشاريع الرائدة التي تهدف الى توظيف المعاقين في سوق العمل وتمكينهم في الوظائف التي يتم توظيفهم عليها وتقوم فكرة المشروع على تمكين المعاقين مهنياً واجتماعياً ونفسياً واقتصادياً وتدريبهم على وظائف يتم توظيفهم فيها في سوق العمل مباشرة أو في حاضنات أعمال مخصصة لهم.

وقد عملت جمعية عنيزة على البرنامج منذ فترة وتم توظيف حتى الأن عدد (101) شخصاً من ذوي الإعاقة من الجنسين في هذا البرنامج، حيث تم توقيع مجموعة من الاتفاقيات مع شركات القطاع الخاص لتوظيف المعاقين وتدريبيهم أثناء العمل.

وقد تم وضع حجر الأساس لمشروع مركز الخنينية للتمكين الوظيفي والاجتماعي لذوي الإعاقة صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود آل سعود يوم الثلاثاء 1 / 2 / 1438هـ

وتبلغ مساحة المشروع 5000 متر مربع وبتكلفة 6 ملايين ريال، ويحتوي المبنى على قسمين للرجال والنساء ويضم 6 حاضنات لكل قسم و6 قاعات تدريب ومكاتب إدارية وفنية وصالة عرض لمنتجات المركز كما يحتوي على مرافق صحية ويستوعب المركز عدد 400 مستفيد.

 

        

 

 

كلمة مدير البرنامج

منذ أن بدأ برنامج تمكين الوظيفي والاجتماعي لذوي الإعاقة بجمعية عنيزة للخدمات الإنسانية، في رسم رؤيتها وتأدية رسالتها لتوظيف أبنائها من ذوي الإعاقة، كانت هدفها أن تصبح رائدة على المستوى المحلي والعربي في هذا المجال، وأن تعانق هام السماء بصدق المشاعر الإنسانية بفريق يبحث دائماً عن التميز ومواصلة العطاء وفق خطط مرسومة واستراتيجية واضحة في البناء والتطور والتجدد.

وبفضل الله أولاً ثم بفضل جهود رجال الخير الذين نهضوا بهذا العمل الجبار وعلى رأسهم رئيس مجلس إدارة جمعية عنيزة الأستاذ عبد الله بن يحي السليم وقائد ربان هذه السفينة العظيمة أمين عام الجمعية الأستاذ فهد بن علي الوهيبي، حصل البرنامج على المركز الأول علي مستوى المملكة العربية السعودية في جائزة الأميرة صيتة بنت عبد العزيز رحمها الله للتميز الاجتماعي (أم الجود)، والتي كانت نتيجة حتمية لجهود البرنامج والعاملين عليها.

أسأل الله العلي العظيم أن يوفقنا لما يرضى، ويجعلنا في خدمة أبناءنا من هؤلاء الفئة الغالية وخدمة الوطن متمنياً للجميع التوفيق والسداد.

 

مدير برنامج تمكين الوظيفي والاجتماعي

إبراهيم بن عبد الرحمن الدوسري

 

 

 

من نحن

يعتبر برنامج تمكين الوظيفي والاجتماعي من البرامج الرائدة في المملكة التي تهدف إلى توظيف الأشخاص من ذوي الإعاقة في سوق العمل وتمكينهم  بتلك الوظائف، وتقوم فكـرة الـمشروع على تمكين الأشخاص من ذوي الإعاقة مهنياً واجتماعياً ونفسياً واقتصادياً وتدريبهم على وظائف تناسب قدراتهم في سوق العمل مباشرةً أو في حاضنات أعمال خاصة لهم، كما يسعى نظام برنامج التمكين الوظيفي والاجتماعي الذي تتبناه الجمعية إلى تنظيم العلاقة بين المنتفعين من خدمات البرنامج والجمعية من جهة، و بين أصحاب العمل من جهة أخرى في جميع الأمور النظامية والقانونية والحقوق والواجبات المترتبة بشأن توظيف ذوي الإعاقة.

ويستهدف البرنامج جميع الافراد من ذوي الاعاقة (ذكور واناث) من ذوي الاعاقة البسيطة والمتوسطة (القابلون للتعليم والقابلون للتدريب) اللذين أتموا الثامنة عشر عاماً من العمر.

 

رؤية البرنامج:

أن يصبح البرنامج متميزاً محافظاً على الريادة في توظيف وتمكين وتزويج الأشخاص من ذوي الإعاقة ضمن أحدث النظم والمناهج على المستوى المحلي والإقليمي.

رسالة البرنامج:

يسعى برنامج تمكين الوظيفي والاجتماعي لتوظيف الأشخاص من ذوي الإعاقة في سوق العمل لإحداث تغيير إيجابي في حياتهم وسلوكياتهم لتمكنهم من الاندماج في المجتمع والمشاركة فيه بفاعلية.

قيم البرنامج:

·